في حب أقمشة اللاون

في حب أقمشة اللاون
من قبل

يعتبر قماش اللاون من الأقمشة المفضلّة وأكثرها طلباً من قبل النساء في الشرق الأوسط بسبب ارتفاع درجات الحرارة في أشهر الصيف. يتم نسج قماش اللاون على نطاق واسع في المصانع في باكستان حيث يصنع من خيوط القطن ويكون ذا ملمس ناعم تستهويه العديد من النساء (وبالأخص اللاتي يأتين من شبه القارة الهندية) حيث يفضلن ارتداءه في أشهر الصيف الحارة.

تكتسح سوق قماش اللاون التصماميم العصرية كتلك للمصمم الباكستاني الشهير غول أحمد، و المصممة سناء صافيناز، وكادي، و كريسينت لاون، وعاصم جوفا بأحدث الصيحات وآخر خطوط الموضة الموسمية التي يتبناها المشاهير. أجرينا استطلاعاً مع النساء في باكستان باستخدام فريق استطلاعات يوجوف لمعرفة عادات شرائهم لهذه الأقمشة ذات الشعبية الكبيرة.

عادات التسوّق

من بين المشاركين في الاستطلاع على الإنترنت، قال ما يزيد على ثلاثة أرباع النساء في باكستان (78%) أنهن ينتظرن بشغف كل عام نزول تشكيلة مجموعة الصيف لأقمشة اللاون. لكن اثنين من بين كل خمسة مستطلعين عبّرن عن عدم رضاهن على أسعار الملابس المصنوعة من اللاون.

من بين اللاتي قمن بالتسوّق لشراء ملابس اللاون، قالت 63% أنهن يفضلن ماركات معيّنة من ملابس اللاون ويقمن عادة بالشراء منها. عند سؤالهن عن ما هي أهم المواصفات التي يبحثن عنها في أقمشة اللاون، قالت 79% من النساء أن جودة القماش هي العامل الأهم يليه التصميم (الستايل) بالنسبة لـ71% منهن. السعر (59%) واللون (50%) و اسم الماركة (40%) يعتبرن مهمين أيضاً لكن بدرجة أقل.

ما يقارب نصف المستطلعين قلن أنهن يقمن بشراء ملابس اللاون الجاهزة أو يقومون بخياطتها (48%) يليه 45% من اللاتي قلن أنهن يشترين فقط القماش ويقمن بخياطته.

الطراز الأكثر شراءاً من قبل المستطلعين لقماش اللاون (72%) يتألّف من ثلاثة قطع مكونة من قميص وسروال ودوباتا (وشاح). وتزعم ما يزيد عن ربع المستطلعين بأنهن يقمن بدفع ما يقارب الـ 1751 إلى 2500 روبية باكستانية ثمناً لها.

ومن بين اللاتي يقمن بشراء ملابس اللاون الجاهزة، قالت نسبة مماثلة أنهن يفضلن شراء قميص جاهز أو لباس مكوّن من ثلاثة قطع (27% لكلاهما).

الماركات المفضلة لملابس اللاون

عند السؤال عن ماركات ملابس اللاون، قالت النسبة الأكبر من المستطلعين أنهن يرتدين عادة ملابس من تصميم غول أحمد (63%) في حين ترتدي اثنتين من بين كل خمسة مستطلعين ملابس اللاون من تصميم الكرم.

نسبة مماثلة قلن أنهن يرتدين تصاميم من كلاسيك (35%) و كادي (34%) و نيشا من تصميم كتان نيشات و جنيد جامشيد (33%). وعندما طلبنا منهن اختيار الماركة المفضلة لديهن، فضّلت الغالبية تصاميم غول أحمد (30%) تليها كادي (14%) و جنيد جامشيد (12%).

 تم القيام بهذا الاستطلاع باستخدام فريق استطلاعات يوجوف على الإنترنت في الفترة ما بين 3-16  يونيو 2014. شارك في الاستطلاع 303 مستطلعة يقيمن حالياً في باكستان والشرق الأوسط. البيانات تمثّل بشكل عام مستخدمي الإنترنت في باكستان.

الرجاء قراءة قواعد جمعيتنا قبل التعليق