استطلاع العطاء العربي يكشف مدى كرم وروح عطاء المقيمين في المنطقة

استطلاع العطاء العربي يكشف مدى كرم وروح عطاء المقيمين في المنطقة
من قبل

كشف لاستطلاع الافتتاحي للعطاء العربي والذي نشرته اليوم شركة يوجوف بالتعاون مع زمن العطاء (فيلانثروبي إيج) وهي منصّة إعلامية متنوّعة تهدف إلى تبنّي روح العطاء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، بأن النسبة العظمى من المستطلعين في منطقة الخليج (87%) قد قاموا بتبرعات ماديّة للأعمال الخيرية في الـ12 شهر الماضية مما يظهر روح العطاء لدى المقيمين في المنطقة.

و أبدى الاستطلاع والذي يعتبر الأوّل من نوعه في المنطقة بأن أكثر من نصف المتبرّعين قد قاموا بالتبرّع للأعمال الخيرية أكثر من مرّة في هذه الفترة وبأن 57% منهم يتبرّعون لنفس المؤسسات الخيرية التي قاموا بالتبرّع لها سابقاً. وقد بدا هذا الولاء بالنسبة للتبرّع إلى نفس المؤسسة الخيرية لدى المستطلعين الأفضل حالاً (64% بين الأشخاص الذين يصل مستوى الدخل الشهري لأسرتهم إلى 9000 دولار أمريكي أو أكثر).

أما بالنسبة للمبالغ فإن غالبية المستطلعين (80%) قد قاموا بالتبرّع بـ150 دولار أمريكي أو أقلّ من ذلك في آخر مرّة قاموا فيها بالتبرّع في حين قام 45% بالتبرّع بأكثر من 150 دولار أمريكي للمؤسسات الخيرية خلال الـ12 شهر الماضية. وكما قد يكون متوقعاً فإن أصحاب الدخل الأعلى هم الأكثر احتمالاً بأن يقوموا بالتبرّع حيث زعم 59% من الذين يبلغ دخل أسرتهم الشهري 9000 دولار أمريكي أو أكثر بأنهم قاموا بالتبرّع بأكثر من 500 دولار أمريكي للمؤسسات الخيرية خلال العام الماضي.

وتظهر النتائج الكاملة للاستطلاع بأن المنطقة تلعب دوراً هاماً في عطاء دول الخليج حيث كشف 45% من المستطلعين بأن حافزهم للعطاء ينبع بشكل تام من معتقداتهم الدينية. وبالفعل، فإن ثلثيّ المستطلعين قالوا بأنهم قاموا بالتبرّع للأعمال الخيرية في المناسبات الدينية مثل شهر رمضان والعيد.

أظهرت الدراسة كذلك بأن نشر أخبار أعمال المؤسسات الخيرية أمر مهم بالنسبة للمستطلعين حيث قال معظمهم بأن معرفة مشاريع المؤسسة وأعمالها يعتبران من أهمّ عوامل اختيار المؤسسة التي سيقومون بالتبرّع لها. 55% من المستطلعين كشفوا أيضاً بأنه على المؤسسات الخيرية الإعلان بشكل أكبر عن مشاريعها لنشر الوعي عنها ولتعريف الناس بها.

وقد علّقت كبيرة مدراء الأبحاث لدى شركة يوجوف، جواو نيفيس، والتي ترّأست هذا البحث قائلة: "إن نتائج أوّل استطلاع للعطاء العربي تظهر وبوضوح روح العطاء لدى العرب في منطقة الخليج. وفي حين سخائهم عند العطاء والتبرّع، يطالب المتبرّعون حول المنطقة بمصداقية المؤسسات الخيرية حيث صرّح 71% بأنهم قد يمتنعوا عن إعطاء التبرّعات لمؤسسة خيرية ما في حال اكتشاف عدم وفائها لوعودها بالأعمال. لذا ففي هذه لأجواء فإن المؤسسات الخيرية القادرة على عرض نتائج أعمالها هي الأكثر احتمالاً للإنتفاع من عطاء المقيمين في المنطقة."

ويقول ليونارد ستال، الرئيس التنفيذي والمحرر التنفيذي لزمن العطاء (فيلانثروبي إيج): "قامت نتائج استطلاع العطاء العربي بكسر حاجز الصمت الذي يسود فكرة العطاء والأعمال الخيرية مسلّطاً الضوء على سخاء وعطاء المقيمين في المنطقة بلإضافة إلى فتح باب للجدل حول كيفية الحثّ على العطاء. وقد أظهر المستطلعون بأنهم يرغبون بمعرفة المزيد عن العطاء وعن المشاريع الفعّالة التي يمكنهم المساهمة بتبّرعاتهم فيها من أجل زيادة نسبة الوعي بالمؤسسات الخيرية ومساعدتهم على اتخاذ قراراتهم بالتبرّع."

سوف تكون النتائج الكاملة لاستطلاع  العطاء في دول الخليج العربي أداة أساسية للمؤسسات الخيرية والغير ربحية  بالإضافة إلى المؤسسات التجارية والمالية التي لديها اهتمامات بالعطاء. يمكن شراء نسخة رقمية أو مطبوعة من النتائج الكاملة للدراسة.

لطلب نسختك من النتائج، الرجاء التواصل مع info@arabgivingsurvey.com

 تمّ إجراء البحث عبر الإنترنت من قبل شركة يوجوف في الفترة ما بين 20 مايو و 8 يونيو 2015. وشارك في الاستطلاع 1,008 من العرب المقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي. البيانات تعكس بشكل عام عيّنة العرب المقيمين في دول الخليج.

الرجاء قراءة قواعد جمعيتنا قبل التعليق