الحملة الإعلامية لـ أمازون خلال شهر يونيو لاستبدال اسم سوق.كوم في المملكة يرفع من مستوى تذكر الأفراد

الحملة الإعلامية لـ أمازون خلال شهر يونيو لاستبدال اسم سوق.كوم في المملكة يرفع من مستوى تذكر الأفراد
من قبل

 

استطاع موقع أمازون Amazon.sa تحقيق أعلى نسبة ارتفاع من بين الشركات في المملكة العربية السعودية في تذكر الأفراد لإعلانات الشركة خلال هذا الشهر. وقد تزامن هذا الارتفاع إعلان موقعيّ أمازون و سوق.كوم عن إطلاق Amazon.sa في منتصف الشهر الماضي.

فبعد تغيير اسم موقع سوق.كوم إلى Amazon.ae في دولة الإمارات في العام الماضي، واصل عملاق مواقع التجارة الإلكترونية بالاستحواذ على المواقع المحلية في منطقة الشرق الأوسط ليصل إلى المملكة العربية السعودية بعنوان: "سوق .كوم الآن أصبحت أمازون".

تركّز الإعلانات الإلكترونية الحالية للشركة على تعريف الأفراد بالموقع الإلكتروني الجديد الذي استبدل سوق.كوم ليصبح Amazon.sa ، كما وقد سلّطت هذه الإعلانات الضوء على ما يقوم الموقع بتوفيره للعملاء مثل التشكيلة الواسعة من المنتجات وخدمة التوصيل السريع. ويتوفّر الموقع باللغة العربية كذلك ليضفي تجربة فريدة للمتسوقين من الموقع.

أظهرت نتائج مؤشر براند إندكس التابع لشركة يوغوف عن أن ردة فعل الأفراد نتيجة لإعلانات amazon.sa  قد عادت على الشركة بالأهداف المرجوة من تعريفهم بالاسم الجديد لها حيث ارتفعت علامة تذكر الأفراد لإعلانات الشركة (والتي تقوم بقياس سواءاً ما كان الفرد يذكر مشاهدة إعلان ما للشركة خلال الأسابيع الماضية) بما يقارب 10 نقاط لتصعد من 15.1 في بداية شهر يونيو إلى 24.9 مع نهاية الشهر.

SAUDI-ARABIC-AD-OF-THE-MONTH-AMAZON

 

وقد أدى إطلاق موقع amazon.sa ارتفاع علامات الشركة على مقياس المؤشر من عدة نواحي أخرى كذلك. فقد ارتفعت نسبة حديث الأفراد عن الشركة بـ 12.3+ علامة (من 12.4 في بداية شهر يونيو إلى 24.7 مع حلول نهاية الشهر) مما يبيّن أن الأفراد يتحدثون عن أمازون مع أصدقائهم وأفراد أسرتهم. بالإضافة إلى ذلك، فقد ارتفعت نسبة أخذ الأفراد بعين الاعتبار زيارة الموقع والتسوّق منه بـ 4.2+ نقطة.

ما يتبقى علينا متابعته الآن هو تأثير استبدال اسم سوق إلى أمازون على نسبة رضا الأفراد وسواءاً ما إذا كان ما يقدمه الموقع الإلكتروني الجديد من خدمات قد يزيد من احتمالية نصيحة المستخدمين له للآخرين بتجربته كذلك. سوف يتابع مؤشر براند إندكس تتبع هذه البيانات بشكل يومي للحصول على صورة كاملة عن تأثير إطلاق الموقع الإلكتروني الجديد على انطباعات الأفراد عن اسم الشركة.

الرجاء قراءة قواعد جمعيتنا قبل التعليق