طيران الإمارات، المراعي و كارفور تتصدر قائمة يوغوف براند إندكس لولاء المستهلكين في الشرق الأوسط لعام

طيران الإمارات، المراعي و كارفور تتصدر قائمة يوغوف براند إندكس لولاء المستهلكين في الشرق الأوسط لعام
من قبل

 

 

استطاعت هذه الشركات تسجيل أعلى مستويات لولاء المستهلكين لها في دولة الإمارات، المملكة العربية السعودية و جمهورية مصر العربية

 

كشفت قائمة ولاء المستهلكين لعام 2020 عن أن طيران الإمارات، المراعي و كارفور قد استطاعت تحقيق لقب أكثر الشركات التي تنال على ولاء المستهلكين في الإمارات، السعودية ومصر، على حسب علامة الأخذ بعين الاعتبار إعادة الشراء من منتجات الشركة بالنسبة للعملاء الحاليين لها.

 

يقوم مؤشر براند إندكس بقياس انطباعات المستهلكين يومياً بناءاً على عدة معايير. يتم حساب التقييمات باستخدام علامة ’الأخذ بعين الاعتبار الشراء من الشركة‘ لدى المستهلكين الحاليين لمنتجاتها.

 

ومن ضمن قائمة الـ10 الأوائل من ناحية ولاء المستهلكين في دولة الإمارات، استطاعت لورباك تسجيل دخولها إلى القائمة بقفزة نوعية من المركز الخامس عشر في العام السابق لتحتل المركز العاشر هذا العام إضافة إلى ديتول التي حلّت في المركز السادس هذا العام صعوداً من المركز العاشر في العام السابق.

 

أما في مصر، فإن الشركة الأكثر تحسناً من ناحية ولاء مستهلكيها لها فهي ديتول، صعوداً من المركز الثالث عشر في العام الماضي إلى السادس هذا العام، والبنك الأهلي المصري، والذي سجّل دخوله إلى قائمة الـ10 شركات الأكثر تحسناً لهذا العام محتلاً المركز التاسع. وقد كان لـ ديتول مكاناً في القائمة في المملكة كذلك حيث حافظت على موقعها في المركز السادس كما في العام السابق.

 

بالرغم من عرقلة سير رحلات الطيران الدولية منذ شهر مارس نتيجة لانتشار الوباء العالمي، إلا أن ولاء العملاء لخطوط الطيران الرائدة في المنطقة لم يتأثر في الإمارات والسعودية. فبعد تحقيق طيران الإمارات للمركز الأول على القائمة، احتلت الاتحاد للطيران المركز الخامس في تقييمات دولة الإمارات. أما في المملكة، فقد حقق طيران الإمارات أكبر قفزة في قائمة أعلى 10 علامات تجارية ليحتل المركز السابع صعوداً من المركز 15 في العام الماضي. وقد أدى ولاء العملاء لـ السعودية إلى وضعها في المركز الثاني في تقييمات عام 2020.

 

ضمن جهاز هاتف آيفون موقعه على قائمة ولاء المستهلكين في الدول الثلاثة التي شملتها الدراسة حيث حافظ على ولاء المستهلكين له بالرغم من اعتبار هذه الأجهزة ’رفاهية‘ في وسط الأوضاع الاقتصادية الحالية.

 

وكشف مؤشر يوغوف براند إندكس كذلك عن "أكثر 10 علامات تجارية تحسناً" – الشركات التي لاقت أعلى نسبة من تحسّن ولاء المستهلكين لها، بناءاً على علامة الأخذ بعين الاعتبار إعادة الشراء من الشركة، خلال العام الماضي. ماجد الفطيم هي الأكثر تحسناً في دولة الإمارات مع ارتفاع علامة الولاء لها بـ 9.6+ نقطة. وقد سجّلت مجموعة ماجد الفطيم كذلك نسبة عالية من التحسّن في قائمتي مصر والسعودية في المركزين الثالث والسادس، على التوالي.

 

في السعودية، برزت الراية لتكون الشركة "الأكثر تحسناً" خلال العام الماضي مع ارتفاع علامة الولاء لها بـ 7.7+ نقطة. أما في مصر، فإن الأكثر تحسناً هي جوميا.كوم مع ارتفاع علامتها بـ 12.5+ مقارنة بالعام السابق.

 

وقد طغت شركات تصنيع المتجات الاستهلاكية هذا العام على قائمة أكثر الشركات تحسناً من ناحية ولاء المستهلكين لها لتؤكد على الدور الذي تلعبه هذه الشركات في مساعدة الأفراد على تخطي الأوضاع القاسية نتيجة للحجر المطوّل والتباعد الاجتماعي المفروض عليهم. فقد احتلت ميرندا و فانتا وشيتوس مراكز في قائمة الـ10 الأوائل في دولة الإمارات كما هو الحال بالنسبة لـ تايجر (ارتفاع بـ 6.6+ درجة)، دجاج كنتاكي (5.7+)، ماونتن ديو (5.7+)، ماجي (5.6+)، هاينز (5.5+) وجهينة (5.2+) في مصر.

 

 

BItop10uae

BItop10ksa

 

BItop10Egypt

المنهجية

تم تقييم 1731 علامة تجارية في مؤشر يوغوف براند إندكس باستخدام مقياس ’الأخذ بعين الاعتبار إعادة الشراء من الشركة‘ بين المستهلكين الحاليين لها. يمكننا فهم ولاء المستهلكين للعلامة التجارية من خلال النظر إلى نسبة احتمالية المستهلكين الحاليين إعادة الشراء منها في المستقبل.

تكشف تقييمات الولاء عن أعلى علامة للأخذ بعين الاعتبار إعادة الشراء من الشركة لمستهلكيها الحاليين في الفترة ما بين 1 سبتمبر 2019 إلى 31 أغسطس 2020. وتقوم تقييمات أكثر 10 علامات تجارية تحسناً من ناحية ولاء المستهلكين بمقارنة النتائج لهذا العام بالـ12 شهر الماضية (1 سبتمبر 2018 إلى 31 أغسطس 2019). من أجل إدراج النتائج، على العلامة التجارية أن تكون قد حققت علامة إيجابية على مدى هذه الفترة.

تم تقريب كافة نقاط الولاء إلى مركز عشري واحد مع استخدام دقة إضافية لوضع التقييمات.

يتوجب تتبع العلامات التجارية على مدى 6 شهور على الأقل لتؤخذ علاماتها بعين الاعتبار في التقييمات ويجب كذلك أن يكون قد تم تتبعها لمدة 6 شهور على الأقل في العام السابق (وأن تكون لا تزال في القائمة لهذا العام) لتظهر في قائمة التغيّر في النقاط.

 

 

 

الرجاء قراءة قواعد جمعيتنا قبل التعليق
من قبل